الصفحة الرئيسية / أخبار سما / هنادي حجازي … وشهد الخوابي

هنادي حجازي … وشهد الخوابي

حاورها : كميل الحداد

10388187_761190393949455_9108369460254547485_n1532161_761191677282660_1207590356473187690_n

 

حالمة تعيش الفكرة بكثير من الإيحاء ، تكتب الكلمة برهف شعور وروعة احاسيس… في كتابها حكايات تروي خلف سطورها أبعاد عطر واناشيد مثقفّة ، على كثير من العلم .. صاحبة حضور مميّز وشخصيّة فذّة أنها الشاعرة و والاديبة ” هنادي حجازي ” التي تطلعنا بمعرض حديثها عن شهد خوابيها اليكم هذا الحوار :

أخبرينا عن بدايتك في عالم الشعر والكتابة ؟

– منذ صغري كنت أكتب ما أشعر به وأحسه, لكنني كنت اخجل من اعلانها أو نشرها .لكن بعد زواجي احسست أنه من المفروض اظهار الكلمة الني أحس بها , بعد أن بدأت نشر البعض منها على مواقع التواصل الاجتماعي ولقيت تشجيعا كبيرا واعجابا بما اكتبه. هذا ما شجعني على المضي قدما بهذا المضمار… وما هو الدافع للكتابة في بدايتك ؟ – في البداية كانت أفكاراً احاول تطويرها وصياغتها بطريقة جيدة , واكتشفت فجأة ان مشاعري تكتب معي واحساسي يخط مع قلمي , ونجحت بايصال الفكرة .

وهل هناك سببا ما جعلك تكتبين أو احساساً معيناً ؟

– ابدا… نظرتي لواقع الحياة وما فيها هو ما جعلني ابدأ بالكتابة ,من الانسان بحد ذاته وما يعانيه ويفرحه ويعيشه . أضف لذلك أي مشهد من مشاهد الحياة كنت أعتبره بالنسبة لي عنواناً واطوره كتابةً. الكتابة هي تعبير عن كل شيء … حب, حزن, فرح, مأساة استعباد, قهر …. هذا كله يحرك قلمي واحساسي.

الى ماذا سعيتِ من خلال الكتابة وايصال أفكارك للغير ؟

– السبب الاساسي هو حبي للوصول بافكاري للمجتمع كوني رأيت فيها تصحيحا لواقع اليم نعيشه . والاخر هو ايصال احساسي وشعوري وحبي للكلمة الرصينة الراقية . والحمدلله نجحت … وهذا كله بفضل القلم الذي لا أحدّه ابدا بترجمة مشاعري , فهو يتجاوب معي كثيراً. احيانا اجد نفسي مبدعة كنورسٍ. واحيانا ابكي من معاناة شاهدتها وكتبتها …

وما هو الموضوع المفضل لديك لكتابته والشعور به ؟

– أكتب الحزن بطريقة لا تجرح, أحكيه , أفسره , أعالجه …او اي موضوع عن الطفل او المرأة والظلم. ماذا تعني لك الكلمة أم ان الموضوع يهمك أكثر ؟ – باحساسي وشعوري أحاول الدمج ما بين الاثنين معاً . الكلمة هي كلمة , ومن خلالها نستيع ايصال أي فكرة وموضوع بطريقة المحبة والوعي والادراك, اما الاحساس والشعور فهما ينبعان من داخلنا الذي نعيشه , وهنا نبدأ بتفجير مكنونات صدرنا …

وماذا يعني لك الحب , كونك كتبتيه واعطيتيه من داخلك خلال كتاب ” شهد الخوابي” ؟

– …. أجمل ما في الحياة هو الحب . لا وصف له.هو التضحية والوفاء والعطاء.احاول تصحيح نظرة الناس للحب من خلال كتاباتي .وايصال فكرة الحب والمحبة تأتيان من الخيال والوجدانيات العميقة التي تعيش بداخلنا. احاول ترجمة الحب بكتابتي له اضف لذلك تصرفاتي بحياتي , فهو كل شيء ومنه وله نعيش.الله محبة …

… والفراق؟

– هو أصعب ما في الحياة . أكتب أحيانا عنه وعن الموت وخسارة الغير. انه من واقع الحياة ولا نستطيع تخطيه. اعطيه وابدع فيه كما اعطي الحب …

هل حققت هنادي حجازي حلمها باصدارها كتاب ” شهد الخوابي” ؟

– نعم . أبصرت النور الحقيقي من خلاله. هو شلال افكاري المتدفقة الى عالم الغير ووصولي بافكاري وشعوري لغيريو وترجمة فعلية لاحساسي الداخلي , وبهذا الصدق وهذه العفوية التي خطيتها به نجحت وحققت حلمي , ” والحبل عالجرار”. نفهم من كلامك انك بصدد اصدار كتاب جديد؟ – نعم بصدد التحضير لمولود ثانٍ , وسيليه حفل توقيع في لبنان والخارج باذن الله.

شاهد أيضًا

ظاهرة نادرة: كسوف كلي للشمس أغسطس آب القادم

ظاهرة نادرة: كسوف كلي للشمس أغسطس آب القادم

في حدث فريد من نوعه، سيشهد العالم و لأول مرة منذ 99 عاماً كسوفاً كلياً ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

popup-ad

Translate »